الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على معلم الناس الخير والداعي إلى الهدى والرشاد نبينا محمد وعلى اله وصحبه الكرام الطيبين، وبعد

يسعدني أن التقي بكم في موقع صفحة كلية العلوم بالجامعة الإسلامية، هذه الكلية الرائدة بكوادرها، و المتميزة بعطائها خلال مسيرتها العريقة التي جاوزت  الخمس و الثلاثين عاما. فكلية العلوم ضمت ولا تزال نخبة متميزة من العلماء المرموقين، وأهلت أفواجا متلاحقة من حملة البكالوريوس والماجستير من أقسامها وبرامجها المتعددة، وهي تستعد لتخريج الدفعة الأولى من حملة الدكتوراه في برنامج الرياضيات،  وهي تسهم بصورة مباشرة في ميادين العلم والمعرفة وخدمة المجتمع، وتسير بخطوات ثابتة نحو التطور ومواكبة العصر.

تعتبر كلية العلوم من الكليات الأول في الجامعة حيث أنشأت  في العام الدراسي الجامعي 1980-1981م بعد افتتاح الجامعة الإسلامية-غزة بسنتين وهي تعتبر من الكليات الرائدة في الجامعة الإسلامية والوطن الفلسطيني،  حيث تأسست لتلبية الحاجة الماسة للمتخصصين والمهتمين والباحثين في المجالات الأكاديمية والعلمية والعملية والمهنية، وتأهيل أجيال الأكاديميين والمدرسين والمهنيين وأصحاب الخبرات العلمية والعملية في قطاعات متعددة؛  لمواكبة أحدث ما توصلت إليه العلوم بشتى فروعها في جميع مناحي العالم.

ضمت كلية العلوم في بداية نشأتها خمسة برامج أساسية وهي ( الرياضيات – الفيزياء – الكيمياء – الأحياء - الجيولوجيا)، وظلت كلية العلوم تسعى لتطوير خططها وبرامجها بما يلبي حاجة المجتمع ويلبي رغبة الطلبة، وبتطورها تم افتتاح برامج جديدة سواء على مستوى البكالوريوس أو الماجستير أو الدكتوراه . وقد تُوج ذلك بافتتاح برنامج البكالوريوس في علوم البحار وبرنامج الدكتوراه في الرياضيات.

وقد حرصت الكلية منذ نشأتها على وضع خطط دراسية لتلبية متطلبات تخصصاتها المختلفة وحاجة المجتمع،  مراعية في ذلك التطوير الدائم لهذه الخطط وفق المستجدات العالمية.  وتضم كلية العلوم مجموعة متكاملة من الأقسام هي:  (الكيمياء والكيمياء الحيوية،  والفيزياء، والرياضيات والرياضيات/حاسوب والرياضيات/إحصاء،  والأحياء، والتكنولوجيا الحيوية، والبيئة وعلوم الأرض، وعلوم البحار.  وتضم أيضاً مجموعة من برامج الماجستير وهي ماجستير الفيزياء،  و الرياضيات،  و الكيمياء، و التكنولوجيا الحيوية،  و العلوم الحياتية، و العلوم البيئية.  وتسعى الكلية إلى افتتاح برامج ماجستير ودكتوراه في تخصصات أخرى ضمن سعيها الدءوب لتطوير برامج الدراسات العليا في الجامعة وتلبية حاجات المجتمع ورغبات الخريجين في مواصلة تعليمهم العالي.

تقدم كلية العلوم الخدمة الأكاديمية لمجموعة من الكليات الأخرى في الجامعة من أهمها كليات الطب والهندسة والتمريض والعلوم الصحية والتربية، وذلك من خلال تدريس العديد من المساقات النظرية وكذلك توفير المختبرات العلمية.

يتبع كلية العلوم بعض المراكز والوحدات التي تساهم في التواصل مع المجتمع المحلي، وحل مشاكله البيئية والصحية والتنموية، ومن المراكز: مركز الدراسات البيئية والريفية و وحدة تحليل الأغذية و وحدة السموم والعقاقير و وحدة مراقبة الشواطئ و وحدة الطاقة. و تقدم كلية العلوم الخدمات الاستشارية والعلمية والدورات المتخصصة، للطلبة والخريجين والمؤسسات الحكومية ومؤسسات المجتمع المحلي.

وقد حصلت الجامعة على منحة التعليم العالي لاحتضان مركز التميز في علوم البحار في العام 2014م ليكون مركزا وطنيا يخدم الجانب التنموي والبحثي والتطويري في مجال علوم البحار وما يتبعه من إدارات بيئية وثروة بحرية، وتنمية مستدامة. وهو يفتح المجال لاحتضان الأبحاث المتعلقة في هذا الشأن.

وقد فازت كلية العلوم في العام 2006 بجائزة البنك الإسلامي للتنمية ، تقديرا لانجازاتها البحثية المتميزة. وقد حصد علماؤها جوائز عدة محليا و إقليميا و دوليا.

و تحتضن كلية العلوم العشرات من المشاريع البحثية الممولة سواء لطلبة الدراسات العليا أو الباحثين من أعضاء الهيئة التدريسية. ويصدر عن الباحثين من كلية العلوم العشرات من الأوراق العلمية المنشورة في مجلات علمية محكمة عالمية وإقليمية ومحلية حيث يبلغ إصدارات كلية العلوم من هذه الأوراق حوالي السبعين سنويا.

تعقد كلية العلوم وبصورة مستمرة المؤتمرات العلمية والأيام الدراسية والندوات العلمية، وذلك في المجالات العلمية المتخصصة وقضايا التنمية المجتمعية وقضايا البيئة، وتهدف من ذلك التواصل مع العلماء والباحثين وربط العلم بالمجتمع وقضاياه، ووضع حلول لمعالجة قضايا العصر، وتجميع جهود الباحثين وتبادل الخبرات، وإثراء المعرفة لدى الطلبة، وتنمية روح البحث لديهم وربطهم بواقعهم.

تسعى كلية العلوم إلى التطور باستمرار وتحسين جودة التعليم وتخريج طلبة متميزين ليساهموا في بناء وتطوير المجتمع المحلي كما تسعى لتطوير البحث العلمي، وكذلك المراكز الخدمية بحيث تعالج الجوانب التطبيقية في المجتمع.

ومع انتقال كلية العلوم إلى مبنى المختبرات العلمية الجديد، والذي يلبي حاجة الكلية، ويخدم جميع تخصصاتها، ويوفر بيئة جيدة لاحتضان مشاريع طلبة  التخرج في مرحلة البكالوريوس وطلبة الدراسات العليا والباحثين من أعضاء الهيئة التدريسية، فإن كلية العلوم تمضي بخطى واثقة لمزيد من التطور والتميز مستعينة بالله سبحانه وتعالى، ثم بأداء علمائها.

إننا إذ نرحب بجميع مرتادي صفحة كلية العلوم، فإننا نسال الله سبحانه وتعالى أن تكون كلية العلوم بالجامعة الإسلامية منارة علمية مميزة  في وطننا الفلسطيني والعالم العربي والإسلامي والدولي. 

الأستاذ الدكتور / أيمن هاشم السقا

عميــد كليــة العلــوم