انطلاقا من إيماننا الراسخ بدور الجامعة الإسلامية الرائد في خدمة المجتمع المحلي والتفاعل مع قضاياه وهمومه ومشاكله والمشاركة الجدية والفاعلة في التخفيف عن كاهل شعبنا المرابط, فلقد قامت الجامعة الإسلامية بافتتاح قسم البيئة وعلوم الأرض كخطوة أولى في مجال تعميق ربط الطالب والمواطن بأرضه ووطنه والتعرف على ثرواته ومصادره البيئية والطبيعية وكيفية إدارتها والمحافظة عليها. وليس من نافلة القول أن فلسفة القسم نابعة كليا من فلسفة الجامعة الإسلامية من خلال ترسيخها لمبدأ الانتماء لأرض الرباط.

يعتبر قسم البيئة وعلوم الأرض من الأقسام الحديثة في كلية العلوم. حيث نشأ هذا القسم بترخيص من وزارة التعليم العالي في عام 1995 ويتبع القسم كلية العلوم بالجامعة الإسلامية. يتميز القسم بمزاوجته بين علوم البيئة وعلوم الأرض، وهما نوعان من العلوم لا يمكن الفصل بينهما نظرا للعلاقة العضوية الوطيدة بين كل منهما. فالذي يدرس علوم البيئة يدرسها من منطلق علاقتها بالأرض التي نعيش عليها, ومن يدرس علوم الأرض فإنه يدرسها من خلال علاقتها بالبيئة التي يعيش فيها الإنسان جنبا إلى جنب مع الكائنات الأخرى التي تتخذ من الأرض سكنا لها في علاقة حيوية مع بعضها البعض ومع الإنسان.
ولقد تخرج من القسم العديد من الطلاب الذين يعملون في أماكن مختلفة في المؤسسات الحكومية وغير الحكومية في فلسطين، وقد شهد لهم أرباب العمل بالكفاءة والتميز في مجال تخصصهم إضافة إلى أن هناك العديد من هؤلاء الخريجين يواصلون دراساتهم العليا (ماجستير ودكتوراه) في دول عربية وأجنبية مختلفة حيث تميز هؤلاء وبشهادة مشرفيهم وجامعاتهم التي يدرسون بها – تميزوا بالفهم والجدية والكفاءة والقدرة على التحليل والربط بين المعلومات البيئية المختلفة.

ويتميز قسم البيئة وعلوم الأرض بوجود مختبرات علمية يتدرب فيها الطلاب في المساقات العملية المختلفة التي يطرحها القسم إضافة إلى قيام هؤلاء الطلاب بإجراء بحوث تخرجهم في هذه المختبرات والتي يمكن إجراء العشرات من التحاليل المختلفة كفحوصات المياه والتربة وغيرها إضافة إلى كون هذه المختبرات نواة أساسية للتحاليل البيئية في قطاع غزة حيث تساهم في تدريب العديد من طلاب الأقسام والكليات الأخرى داخل الجامعة.
وهناك تعاون وثيق بين القسم والأقسام الأخرى في مجال تدريب الطلاب والباحثين على إجراء التجارب والتحاليل باستخدام أحدث الأجهزة العلمية المتوفرة سواء بالقسم أو الأقسام الأخرى. والقسم له علاقات متميزة مع العديد من الأقسام والجامعات الأخرى سواء داخل فلسطين أو خارجها كما أن له علاقات جيدة مع المؤسسات الحكومية وغير الحكومية الموجودة داخل فلسطين.

ولأن القسم يجاري التطورات العلمية الحديثة في مجال البيئة على مستوى عالمي، ولرغبته في خدمة شعبنا الفلسطيني فقد قام القسم بإعداد خطة لنيل درجة الماجستير في الدراسات البيئية (خاص بقسم البيئة وعلوم الأرض) والتي من المتوقع إقرارها من وزارة التعليم العالي قريبا, ويجري القسم الآن اتصالاته مع جامعات عربية واجنبية بهدف المشاركة في هذا البرنامج، كذلك وبالتعاون مع كليه الهندسة بالجامعة الاسلامية افتتح برنامج ادارة مصادر المياه والذي تخرج منه دفعة طلاب واحدة.